عن رئاسة الوزراء

أهلاً بِكم في الصّفحة الرسميّة لرئاسة الوزراء بالمملكة الأردنيّة الهاشميّة، حيثُ تُناط السُّلطة التنفيذيَّة بالملك، ويتولَّاها بواسطةِ وزرائه وفق أحكام الدّستور. يُؤلَّف مجلسُ الوزراء من رئيس الوزراء رئيساً، ومن عدد من الوزراء حسب الحاجة والمصلحة العامَّة، ويتولَّى مجلسُ الوزراء مسؤوليّة إدارة جميع شؤون الدَّولة، ويكون مجلسُ الوزراء مسؤولاً أمام مجلس النوَّاب مسؤوليَّة مشترَكة عن السّياسة العامّة للدّولة.

القائمة الرئيسية

الملك يبحث مع رئيس الوزراء الأرميني العلاقات بين البلدين

  2020-02-12

ريفان- (بترا) ركز لقاء جلالة الملك عبدالله الثاني، في العاصمة يريفان امس الثلاثاء، مع رئيس الوزراء الأرميني نيكول باشينيان، على علاقات الصداقة بين الأردن وأرمينيا وسبل تطوير التعاون بينهما، خصوصا في المجالات الاقتصادية.
وتم التأكيد، خلال اللقاء، الذي حضره سمو الأمير علي بن الحسين، وسمو الأمير غازي بن محمد، كبير مستشاري جلالة الملك للشؤون الدينية والثقافية والمبعوث الشخصي لجلالته، على أهمية انعقاد منتدى الأعمال الأردني الأرميني في يريفان، للارتقاء بمستوى التعاون الاقتصادي والاستثماري بين البلدين.
وأشار جلالة الملك، في بداية اللقاء، إلى عمق العلاقات بين الأردن وأرمينيا، وضرورة تعزيزها، لافتا إلى أهمية دور المجتمع الأرمني في الأردن والمنطقة.
وأكد جلالة الملك الحرص على بناء شراكات بين القطاع الخاص في البلدين، بما يسهم في توسيع فرص التعاون الاقتصادي بينهما.
من جانبه، قال رئيس الوزراء الأرميني نيكول باشينيان إن علاقاتنا مع الأردن مهمة جدا، لأننا نرى في منطقة الشرق الأوسط، وفي الأردن على وجه الخصوص فرصة للشراكة الاستراتيجية.
ولفت إلى أن العلاقات بين البلدين في تطور مستمر، وهناك نتائج ملموسة، مضيفا أن الأردن وأرمينيا تجمعهما العديد من الاهتمامات المشتركة.
كما جرى التأكيد، خلال اللقاء، على ضرورة التنسيق والتشاور بين البلدين حيال مختلف القضايا ذات الاهتمام المشترك.
وتطرق اللقاء إلى مجمل القضايا في منطقة الشرق الأوسط، وسبل التوصل إلى حلول سياسية للأزمات فيها، تعيد الأمن والاستقرار لشعوبها.
وحضر اللقاء وزير الخارجية وشؤون المغتربين، ومستشار جلالة الملك للاتصال والتنسيق، ووزير الصناعة والتجارة والتموين، وعدد من المسؤولين الأرمينيين.
وعلى هامش الزيارة الملكية، وقعت حكومتا الأردن وأرمينيا مذكرة تفاهم في مجال التعاون الاقتصادي، حيث وقعها وزير الصناعة والتجارة والتموين الدكتور طارق الحموري، ووزير الاقتصاد الأرميني تيكران خاتشاتوريان.
يشار إلى أنه عقد على هامش الزيارة، منتدى الأعمال الأردني الأرميني، لبحث مجالات التعاون بين البلدين في مجالات الأغذية، والسياحة، والخدمات الصحية، وتسويق منتجات البحر الميت، والمواد الكيميائية، والأسمدة، وقطاع المنسوجات والألبسة.
كما التقى جلالة الملك، في الكاتدرائية الأرمنية الأم - إتشميادزين في العاصمة يريفان اليوم الثلاثاء، مع قداسة رئيس كنيسة الأرمن الأرثوذكس وكاثوليكوس عموم الأرمن، كاريكين الثاني.
وخلال اللقاء، الذي حضره سمو الأمير علي بن الحسين، وسمو الأمير غازي بن محمد، كبير مستشاري جلالة الملك للشؤون الدينية والثقافية والمبعوث الشخصي لجلالته، أكد جلالة الملك أهمية دور الأرمن والمسيحيين في الأردن، وأنهم جزء لا يتجزأ من النسيج الاجتماعي في المنطقة، ومن حاضر ومستقبل الشرق الأوسط.
ولفت جلالة الملك إلى أهمية الوجود المسيحي في القدس، مؤكدا أن القدس مدينة للسلام، تجمع ولا تفرق.


عدد المشاهدات: 387