عن رئاسة الوزراء

أهلاً بِكم في الصّفحة الرسميّة لرئاسة الوزراء بالمملكة الأردنيّة الهاشميّة، حيثُ تُناط السُّلطة التنفيذيَّة بالملك، ويتولَّاها بواسطةِ وزرائه وفق أحكام الدّستور. يُؤلَّف مجلسُ الوزراء من رئيس الوزراء رئيساً، ومن عدد من الوزراء حسب الحاجة والمصلحة العامَّة، ويتولَّى مجلسُ الوزراء مسؤوليّة إدارة جميع شؤون الدَّولة، ويكون مجلسُ الوزراء مسؤولاً أمام مجلس النوَّاب مسؤوليَّة مشترَكة عن السّياسة العامّة للدّولة.

القائمة الرئيسية

السعودية والكويت والإمارات العربية تقدم حزمة مساعدات اقتصادية للأردن بقيمة 5ر2 مليار دولار

  2018-06-11

مكة المكرمة - (بترا) - صدر بيان في ختام الاجتماع الذي دعا إليه خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود، ملك المملكة العربية السعودية، الذي عقد في مكة المكرمة وضم الأردن والسعودية والكويت والإمارات العربية المتحدة، لبحث سبل دعم الأردن للخروج من الأزمة الاقتصادية التي يمر بها، تاليا نصه: "بجوار بيت الله الحرام وبدعوة كريمة من خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود ملك المملكة العربية السعودية عقد مساء الأحد السادس والعشرون من رمضان 1439 هـ الموافق العاشر من يونيو (حزيران) 2018 م اجتماع ضم كلا من: خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود ملك المملكة العربية السعودية.

صاحب الجلالة الملك عبدالله الثاني ابن الحسين ملك المملكة الأردنية الهاشمية.

صاحب السمو الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح أمير دولة الكويت.

صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس دولة الإمارات العربية المتحدة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي.

وذلك لمناقشة الأزمة الاقتصادية التي تمر بها المملكة الأردنية الهاشمية وسبل دعمها للخروج من هذه الأزمة.

وانطلاقا من الروابط الأخوية الوثيقة بين الدول الأربع، واستشعارا للمبادىء والقيم العربية والإسلامية، فقد تم الاتفاق على قيام الدول الثلاث بتقديم حزمة من المساعدات الاقتصادية للأردن يصل إجمالي مبالغها إلى مليارين وخمسمائة مليون دولار أمريكي تتمثل في: وديعة في البنك المركزي الأردني.

ضمانات للبنك الدولي لمصلحة الأردن.

دعم سنوي لميزانية الحكومة الأردنية لمدة خمس سنوات.

تمويل من صناديق التنمية لمشاريع إنمائية.

وقد أبدى جلالة الملك عبدالله الثاني ابن الحسين شكره وتقديره لخادم الحرمين الشريفين على مبادرته الكريمة بالدعوة لهذه القمة، ولدولتي الكويت والإمارات العربية المتحدة على تجاوبهما مع هذه الدعوة، وامتنانه الكبير للدول الثلاث على تقديم هذه الحزمة من المساعدات التي ستسهم في تجاوز الأردن لهذه الأزمة بإذن الله تعالى".

وأعرب جلالة الملك، خلال الاجتماع الذي حضره سمو الأمير الحسين بن عبدالله الثاني، ولي العهد، عن تقديره لدعوة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود لعقد هذا الاجتماع لدعم الاقتصاد الأردني، وحرصه الدائم على الوقوف إلى جانب الأردن ومساندته في مختلف الظروف.

وأكد جلالته عمق العلاقات الأخوية والتاريخية الراسخة التي تربط الأردن مع الدول العربية الشقيقة المشاركة في الاجتماع، والتي تحرص دوما على دعم الدول العربية وتحقيق الازدهار لشعوبها.

وكان خادم الحرمين الشريفين، دعا لعقد الاجتماع في إطار متابعته للأزمة الاقتصادية في الأردن، واهتمامه بأوضاع الأمة العربية وحرصه على كل ما يحقق الأمن والاستقرار فيها.

وحضر الاجتماع عن الجانب الأردني، مستشار جلالة الملك، مدير مكتب جلالته، ومستشار جلالة الملك للشؤون الاقتصادية والسفير الأردني في الرياض.


عدد المشاهدات: 305